"ليكيب" الفرنسية تكشف معاناة الكرة الفلسطينية من الاحتلال

2017-08-03

اهتمت صحيفة "ليكيب" الفرنسية ذائعة الصيت بنتيجة المباراة التي جمعت بين فريقي شباب رفح ونظيره أهلي الخليل، والتي جرت مساء الثلاثاء في ذهاب الدور النهائي لكأس فلسطين لكرة القدم، وأسفرت عن فوز رفح بهدفين نظيفين على ملعب اليرموك وسط مدينة غزة.

ونشرت الصحيفة الفرنسية خبرا عن اللقاء، استعرضت فيه الصعوبات التي تواجه الكرة الفلسطينية، والظروف القاهرة التي تعيشها بسبب الاحتلال الإسرائيلي الذي يعرقل مسيرتها الرياضية، سواء عبر الاعتداءات المتكررة أو على مستوى حرمان اللاعبين من التنقل بحرية داخل فلسطين.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يجعل ممارسة كرة القدم في فلسطين صعبة للغاية، وأن كرة القدم تلعب هناك في ظروف صعبة، لكنها أشارت في الوقت ذاته إلى أن المباراة شهدت حضورا جماهيريا غفيرا بلغ 10 آلاف متفرج استمتعوا بمجريات اللقاء في ملعب اليرموك بغزة.

وسجل سعيد السباخي (60 من ركلة جزاء) ومحمد أبو دان (86) الهدفين، ونقلت الصحيفة تصريح كفاح الشريف عضو إدارة نادي أهلي الخليل عن معاناتهم بعدما منعت قوات الاحتلال ثلاثة لاعبين من دخول غزة، وهم: محمد صالح وإبراهيم الحبيبي وأحمد حربي، كما تعرض قائد الفريق لإصابة خلال المباراة ما أسهم في هزيمة الضيوف.

ومن المقرر أن تقام مباراة العودة يوم الجمعة المقبل في مدينة الخليل، لتحديد بطل كأس فلسطين، إذ سبق أن توج فريق شباب رفح بطلا لكأس قطاع غزة، فيما نال فريق أهلي الخليل لقب مسابقة الضفة الغربية.





اشترك في القائمة البريدية

جميع الحقوق محفوظة © 2018 - تصميم وتطوير سيرف فايف